محمد، مشرف ميداني على الإنتاج

لمحمد، بصفته مشرف ميداني على الإنتاج، تأثير مباشر على سلامة البيئة و البيئة البحرية ويقوم بدور فعال عندما يجب مغادرة المصنع او المرفق بسبب خطر وشيك على الطاقم و/أو المرفق. كما يلعب دورا رئيسيا في إدارة حالات الطوارئ بصفته عضواً دائما بفريق الاستجابة لحالات الطوارئ بالمنصات البحرية.

التنمية المستدامة، طموح حقيقي

التحق محمد، فورا بعد تخرجه من معهد أدنوك الفني (ATI) سنة 1995، بتوتال أبو البخوش كموظف متدرب مبتدئ ليتمكن من تحقيق هدفه الطويل الأمد المتمثل في العمل بشركة دولية، ولكن كان هدفه النهائي تولي منصب مدير الإنتاج. بعد فترة من توليه عدة مهام، نُصّب سنة 1997 كموظف مبتدئ بمصانع النفط والغاز ومنصات الإنتاج ومنصات للرفع بالغاز (GLP). 

المزيد من التدريب والكفاءات 

عمل محمد كمشغل بمنصة خف للإنتاج (KPP)، وهي منصة بحرية للغاز، من 1999 إلى 2000. ثم مولت له توتال البخوش عودته للدراسة بمعهد الرجال بأبو ظبي، لمواصلة دراسته حول الغاز وعمليات الإنتاج. وبعد أربع سنوات، رُفّع إلى منصب مدير نظام التحكم الموزع (DCS). ثم أرسل محمد سنة 2005 إلى فرنسا لتدريب خاص حول تكنولوجيا الإنتاج المتقدمة (SPTP)، التي برع فيها وتمت ترقيته إلى منصب مشرف المناوبة. 

الذهاب إلى إفريقيا ثم العودة 

مُنح محمد سنة 2008  فرصة العمل في أنغولا كمنسق إغلاق وبدء تشغيل مرفقين عائمين للإنتاج والتخزين والتفريغ (FPSO) - داليا و جيراسول - من عام 2010 إلى 2011. وقد مكنته هذه التجربة من الاطلاع على أحدث التكنولوجيا ومن العمل في بيئة مثيرة ومتنوعة. وعاد، عاما بعد ذلك، إلى توتال أبو البخوش كمشرف ميداني على الإنتاج ونائب مسؤول عن السلامة والبيئة في الموقع. 

 
uae_portrait_mohammed_1_AR

الإمارات العربية المتحدة، قصة نجاح

سيرة ذاتية موجزة

  • من التجربة الوطنية إلى التجربة الدولية

    كان هدف محمد النهائي عند التحاقه بأكاديمية توتال أبو البخوش كموظف متدرب مبتدئ أن يصبح المشرف الميداني على الإنتاج. وهذ ما حدث لكن تمّ تعيينه مؤخرا كمدير للموقع بحقل أبو البخوش ابتداءً من 2015، بدعم فريق دولي. وهو أوّل إماراتي يشغل هذا المنصب.

  • من 2011 إلى اليوم

    مشرف ميداني على الإنتاج، توتال أبو البخوش

  • 2003

    مشرف المناوبة بقسم الإنتاج

  • 1996

    مدير منصة الإنتاج

  • 1995

    انضم إلى توتال أبو البخوش كموظف متدرب

مشاركة هذه القصة